استاد علوي سرشکي
ArticleID PicAddress Subject Date
{ArticleID}
{Header}
{Subject}

{Comment}

 {StringDate}
 
 
  • عنوان :  
  • معرفة الخلفاء الراشدين  
  • نویسنده :  
  •   
  • تعداد بازدید :  
  • 135  
  •  فهرست کتاب
  • الفهرست:                      صفحة

    مقدّمة الناشر.................... 9

    مقدّمة المؤلّف................... 11

    الباب الأوّل: أدلّة مشروعيّة «أوّل الخلفاء»: 67

    1. «الإجماع»:................... 69

    نقل البخاري............... 73

    نقل الطبري وغيره.......... 75

    قصّة الهجوم على دار «علي وفاطمة»   76

    لماذا لم يبايع علی........ 93

    اتّباع الأکثرية............. 98

    ما تكلّم به «أبو بکر وعمر» في السقيفة  105

    تحليل.................... 108

    «الوصية التحريرية لرسول الله » 118

    بيّن رسول الله، «طريق النجاة من الضلال» الى يوم القيامة  129

    البخاري وعدم مبايعة علي لأبي بکر   149

    سعد بن عبادة، لماذا لم يبايع؟ 163

    2. «نص رسول الله »............... 167

    . اقتدوا باللَذَيْن من بعدي «أبا بکر وعمر» 179

    الهدف من غدير خم......... 185

    3 و4. «صلاة الجماعة» و«سنّة الخلفاء الراشدين» 207

    5. معنى «اولي الأمر»........... 217

    6. السقيفة.................... 235

    7. «طاعة الصحابة»............. 253

    - ملحقات:..................... 285

    1. الأُمّة الإسلامية الواحدة و«الخلافة» 289

    2. سبب إخفاق «الثورة الإسلامية في مصر» 299

     

    الباب الثاني: الافتراضات المسبقة: 307

    أ: الافتراض الأوّل: حول عدالة «جميع الصحابة بلا استثناء» 311

    استدلال أنصار نظرية «عدالة جميع الصحابة» على أنّ الصحابة کلهم عدول من غير استثناء:.................. 314

    1. الاستدلال العقلي............ 314

    بحث حول هذا الاستدلال.......... 316

    2. الاستدلال بآيات القرآن على عدالة جميع الصحابة (بلا استثناء) 319

    بحث حول هذا الاستدلال.......... 321

    3. هل کان هناك نفاق بين السابقين من الصحابة؟  328

    4. من هم أوّل المسلمين؟....... 352

    5. القرآن ومجهولية أکثر المنافقين 354

    6. هل کان المنافقون کثيرين بين الصحابة؟   359

     

    ب: الافتراض المسبق الثاني «الکتب الستة و. . . » 361

    الرواة العدول والرواة المنافقون والفاسقون 363

    بدء تأليف الکتب في «القرنين الثاني والثالث» ودور السلاطين في وضع الأحاديث ..................... 369

    مذاهب المسلمين وحديث «ستفترق أُمّتي على ثلاث وسبعين فرقة کلهن في النار إلا واحدة».............. 373

    الأحاديث الکاذبة أو التحريفات والتناقضات   376

    المفارق «للسلطان» والمفارق «لجماعة المسلمين»  381

    ج: «آخر وصايا رسول الله (ص) للصحابة» 397

    القرآن ووصايا رسول الله (ص)..... 399

    وصايا رسول الله (ص)................

    رسول الله (ص) يعين ما هو ضروري «لحفظ وحدة المسلمين»   414

    لزوم الرجوع إلى «القرآن والسُنّة المتواترة» لمعرفة اولي الأمر المفترضي الطاعة.............. 416

    آخر وصية للرسول عند العودة من الحجّ    423

    ومن هم اولوالأمر الّذين ورد ذکرهم في الآية 59 من سورةالنساء؟  436

    الأيام الأخيرة من حياة رسول الله (ص) 442

    «موقف عمر»، أثناء وصية النبيّ (ص) 444

    تساؤلات حول هذه الحادثة....... 447

    «موقف عمر» أثناء وصية أبي بکر 451

    تقسيمات المهاجرين............ 453

    ملحقات الکتاب................ 465

    تفسير آية «أولي الأمر»، والطاغوت بالاستعانة بسائر الآيات 480

    ما لا يمکن تجاوزه........... 500

     

    • تعداد رکورد ها : 2
    معرفة الخلفاء الراشدین تأليف: أبو العباس بن کمال